عملية شد المؤخرة

عملية شد المؤخرة

ما هي عملية شد المؤخرة؟

عملية شد المؤخرة أو الأرداف هي عملية جراحية تجميلية تهدف إلى شد جلد الأرداف المترهل. يتم التخلص من الجلد الزائد والغير مرغوب به، مع إعادة تشكيل مكان الأنسجة المجاورة، لإعطاء شكل جذاب وجميل للجسم.

تختلف هذه العملية الجراحية التجميلية عن عملية شد المؤخرة البرازيلية، التي تزيد حجم الأرداف باستخدام الحقن في دهون الجسم لتعزيز شكل أو بروز المؤخرة، ومنح المؤخرة شكل مشدود ومرفوع.

من عيوب عملية شد المؤخرة هي أنها قد تعمل على تسطيح الأرداف بشكل مفرط. وفي هذه الحالة، يمكن أن تتحقق النتائج المرجوة من عملية شد المؤخرة عن طريق تكبير الأرداف.

من هي الفئة المستفيدة من عملية شد المؤخرة؟

تجرى عملية شد المؤخرة عادة للأشخاص الذين يعانون من ترهل الجلد في منطقة الأرداف، وخلف الأفخاذ. وتعزز هذه العملية التجميلية من المظهر العام للسيلوليت، أو ما يعرف بالجلد غير الأملس أو غير المستوى في منطقة الفخذين. الهدف من عملية شد المؤخرة هو تعزيز الشكل العام للجسم بعد التخلص من الجلد المترهل والمرن، الذي يتراكم على مناطق الجسم المختلفة نتيجة نقص الوزن أو الشيخوخة.

وعلى الرغم من إمكانية إزالة كميات صغيرة من الدهون عند إزالة الجلد المترهل، نجد أن عملية شد المؤخرة غير مصممة للتخلص من كميات كبيرة من الدهون. لذلك، يجب أن يتمتع الشخص، الذي يرغب بإجراء علمية شد المؤخرة، بوزن مناسب قبل التفكير في عملية شد المؤخرة.

من هو الشخص المناسب لعملية شد المؤخرة ؟

الأشخاص المناسبون لعملية شد المؤخرة هم الأشخاص الغير مدخنين، والذين يتمتعون بحالة صحية جيدة، ووزن ثابت، ويتبعون حمية غذائية معينة، ونمط حياة معين. أيضا، من الضروري أن يتمتع الشخص بمظهر عام ايجابي، وأن يتوقع نتائج منطقية وواقعية بعد إجراء عملية شد المؤخرة.

عمليات شد المؤخرة في تايلاند مصممة خصيصا لك!

ابدأ الآن بالتواصل معنا عبر جلسة استشارية افتراضية مجانية. وخلال هذه الجلسة، سوف نقوم بتحديد بعض الخيارات  والتوصيات التي تناسبك جيدا. يختلف كل شخص عن الآخر. لذلك، يقوم مستشارونا وجراحونا بتحديد الإجراءات المناسبة، بحيث تناسب احتياجات كل شخص.

إجراءات ما قبل عملية شد المؤخرة

عادة ما يطلب الجراح بعض التحاليل والفحوصات المخبرية قبل إجراء عملية شد المؤخرة ليتمكن من تحديد الحالة الصحية العامة للشخص.

سوف يطلب الجراح من الشخص التوقف أو البدء في تناول بعض الأدوية قبل عملية شد المؤخرة بأسبوع أو أسبوعين، وهذا قد يتضمن التوقف عن تناول الأسبرين، والأدوية المضادة للالتهابات، والمكملات الغذائية الطبيعية.

أيضا، يتعين على المدخنين التوقف عن التدخين قبل إجراء العملية.

المضاعفات والمخاطر

تتضمن المضاعفات والمخاطر المحتملة ما يلي:

  • ندوب غير مرغوب بها
  • نزيف مفرط أو ورم دموي
  • نخر الجلد أو الدهون (موت الأنسجة)
  • ضعف التئام الجروح
  • جلطات دموية
  • مخاطر التخدير
  • تخثر الأوردة العميقة
  • مضاعفات القلب والرئة
  • تورم مستمر أو تراكم السوائل
  • ألم مستمر
  • تغيير مؤقت أو دائم للجلد
  • عدم تماثل الجلد ، وقد تتطلب النتائج الجمالية الغير مرضية عملية جراحية تصحيحية
  • رخاوة ترهل الجلد بشكل متكرر

عليك التواصل مع الطبيب في الحال عند الشعور بأي ألم في منطقة الصدر، أو ضيق في التنفس، أو عدم انتظام في ضربات القلب، أو نزيف مفرط، أو أي أمور أخرى لم تكن تعاني منها من قبل.

خطوات عملية شد المؤخرة:

التخدير العام

يتم إعطاء الشخص بعض الأدوية أثناء العملية الجراحية لتخفيف التوتر والألم. وعادة ما يتم إجراء العملية تحت تأثير التخدير العام، بحيث ينام الشخص، ولا يشعر بالألم أثناء العملية.

وعادة ما يتم إجراء عملية شد المؤخرة تحت تأثير التخدير الموضعي، ومسكن الألم الذي يعطي بالوريد. ولكن، سوف يحدد الجراح الخيار الأمثل لكل شخص.

كيف تجرى الشقوق الجراحية

على الرغم من أن الجراح يقوم بشق الجزء العلوي من الأرداف بشكل بيضاوي أثناء عملية شد المؤخرة، إلا أن شكل وطبيعية هذه الشقوق الجراحية قد تختلف وفقا لعدة عوامل مثل: كمية وموقع الجلد الزائد والدهون.

سوف يناقش ويحدد الجراح طبيعة الشقوق الجراحية قبل إجراء العملية، بحيث يختار الخيار الأمثل للشخص.

إزالة الجلد الزائد والمترهل، وإعادة تشكيل وضع الجلد المتبقي

بعد إجراء الشقوق الجراحية، يقوم الجراح بإزالة الجلد المترهل، ويقوم بسحب الجلد المتبقي إلى المكان الجديد.

إغلاق الشقوق الجراحية

بعد إزالة الجلد الزائد، وإعادة تشكيل المكان، يقوم الجراء بإغلاق الشقوق الجراحية باستخدام الغرز الطبية، وعادة ما يتم استخدام شريط لاصق أو لاصق للجلد.

يتم وضع الضمادات على الشقوق الجراحية، ويتم وضع أنابيب مؤقتة تحت الجلد لتصريف الدم والسوائل الزائدة، التي قد تسبب تورم غير لازم.

تعليمات الرعاية ما بعد عملية شد المؤخرة

بعد عملية شد المؤخرة، سوف يتم وضعك في منطقة المتابعة والمراقبة، بحيث يتم متابعتك من قبل الفريق المعالج.

بعد الاستيقاظ من تأثير البنج، سوف يتم تحويلك إلى الغرفة الخاصة. ينصح بضرورة اصطحاب شخص ما في الغرفة لمدة 24 ساعة.

إجراءات إضافية

عادة ما تجرى عملية شد المؤخرة مع بعض الإجراءات الإضافية الأخرى لضمان تحقيق النتائج المرجوة.

وأحيانا ما تجرى بعض عمليات التجميل الأخرى على نفس جسم الشخص خلال هذه العملية مثل، عملية شد الصدر، وعملية شد البطن، وعملية شد الأفخاذ، وعملية شفط الدهون.

مرحلة الشفاء والتوقف عن النشاطات الأخرى

سوف يطلب منك عدم الجلوس لمدة أسبوعا واحدا بعد العملية. يمكن العودة إلى العمل بعد أسبوعين من العملية، بشرط الالتزام بتعليمات الطيب، وعدم الجلوس خلال الفترة المحددة.

يجب تجنب الأنشطة المرهقة لمدة 4 – 6 أسابيع.

يجب عدم تعريض الشقوق لأي ضغط كبير خلال فترة الراحة المحددة.

من المهم أن تعي جيدا أن هذه التوجيهات والإرشادات قد تختلف بشكل كبير جدا من شخص إلى آخر، وذلك وفقا للحالة الصحية للشخص، والتقنيات المستخدمة، والعديد من العوامل الأخرى المصاحبة لعملية شد المؤخرة أو الأرداف.

يجب إبلاغ الطبيب عن أي آلام مستمرة في الحال.

نتائج عملية شد المؤخرة

عادة ما يزول التورم في مدة تتراوح من 4 – 6 أسابيع، ولكن لا تظهر النتائج النهائية إلا بعد عام من إجراء عملية شد المؤخرة.

سوف تتحسن المعالم النهائية للجسم بشكل كامل بشرط عدم فقدان بعض الوزن أو زيادته على ما كان عليه بعد العملية.

ومن جانب آخر، يسبب العمر عادة نقص في القوة والثبات.

سيعمل الجراح كل ما بوسعه لإخفاء الندوب، بحيث تصبح غير واضحة قدر الإمكان، حتى تتمكن من ارتداء ملابس السباحة الخاصة.

سوف يتحسن المظهر العام للندوب، وسوف تتلاشى، وتصبح أقل وضوحا خلال مدة عامين.